• تخفيضات!
  • ‎-20%
عطر سلطان الابيض
  • عطر سلطان الابيض
  • عطر سلطان الابيض
  • عطر سلطان الابيض

عطر سلطان الابيض

3.33 €
2.66 € وفر 20%

عطر سلطان الابيض

عطر سلطان الابيض، اسمه مستمد  من كون هذا العطر كان مستعملا من قبل الملوك العرب سابقا، ورؤساء القبائل، ورائحته مثيرة جداً ومهدئة للاعصاب.

السعة 15 مل.

الكميَّة
آخر القطع في المخزون

 

 

فضائل الطيب :


_ أنه من ألذ المحبوبات إلى النبي صل الله عليه وسلم ، فقد قال صل الله عليه وسلم : " حُبِّب إليَّ من الدُّنيا النساءُ والطيبُ، وجُعلت قرَّة عيني في الصَّلاة "( ).

 قال ابن القيم : (( لما كانت الرائحة الطيبة غذاء الروح ، والروح مطيةُ القوى ، والقوى تزداد بالطيب ، وهو ينفع الدماغ والقلب، وسائر الأعضاء الباطنية، ويُفرح القلب ، ويسرُّ النفس، ويبسُط الروح، وهو أصدق شيءٍ للروح، وأشدُّ مُلاءمةً لها، وبينه وبين الروح الطيبة نسبة قريبة، كان أحد المحبوبين من الدُّنيا إلى أطيب الطَّيبين صلوات الله عليه وسلامه))( ) .

 

 
_
أنه من سُنن المُرسلين ومنهم نبينا محمد صل الله عليه وسلم . فقد روي عنه صل الله عليه وسلم أنه قال : "أربع من سن المرسلين : التعطر، والحياءُ، والنكاح، والسِّواك"( ).


وقد كان صل الله عليه وسلم يُداوم على استخدام الطيب بأنواعه المُختلفة. فعن أنس رضي الله عنه قال: كانت للنبي صل الله عليه وسلم سُكَّة يتطيب منها ( ) .


وكان صل الله عليه وسلم يتطيب بأطيب ما يجد. فعن عائشة (رضي الله عنها) قالت : كنت أطيب رسول الله صل الله عليه وسلم بأطيب ما يجد حتى أجد وبيص الطيب في رأسه ولحيته ( ) .


وقد كان صل الله عليه وسلم يُحب المسك ويقول: " المسك أطيب الطيب"( ) .


وكان ربما استجمر بالألوَّة وهي العود، فعن نافع مولى ابن عمر قال: كان ابن عُمر إذا استجمر استجمر بالألُوَّة ، غير مُطراة ، وبكافور يطرحه مع الألُوَّة، ثم قال: هكذا كان يستجمرُ رسول الله صل الله عليه وسلم ( ) .


_ أنَّ الطيب مما تحبه الملائكة وتنفر منه الشَّياطين. يقول العلامة ابن القيم : (( وفي الطيب من الخاصية أن الملائكة تحبه والشياطين تنفر عنه، وأحب شيءٍ إلى الشياطين الرائحة المُنتنة الكريهة، فالأرواح الطيبة تُحبُّ الرائحة الخبيثة، وكلُّ روحٍ تميلُ إلى ما يُناسبُها، فالخبيثاتُ للخبيثين، والخبيثون للخبيثات، والطيباتُ للطيبين والطيبون للطيبات، وهذا وإن كان في النساء والرجال، فإنه يتناولُ الأعمال، والأقوال، والمطاعم، والمشارب، والملابس، والروائح إمَّا بعموم لفظه، أو بعموم معناه)) ( ).


_ أن التطيب يعدُّ من الخصال الكريمة التي تدلُّ على النُّبل، ولا تتمُّ مروءة الرجل حتى يكون ذا رائحة حسنة.


_ أنَّه يُدخل السرور والأنس على المجالِس، ويسرُّ به كل من لاقاه أو ناجاه.


_ أنه يبعث في النفس الحيوية والنشاط، لأن من طبيعة النفس الطيبة أنها تحسُّ بالنشوة والتلذذ بالروائح الجميلة.
 

P5 556
1 سلعة

من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط للأغراض الموضحة في مذكرة المعلومات هذه